دمشق- حسام لبش

يواصل الممثل السوري ​عبد الهادي الصباغ​ تصوير مشاهده في مسلسل "زمن البرغوت" مع المخرج أحمد ابراهيم الأحمد والكاتب محمد الزيد والذي تنتجه شركة قبنض للإنتاج الفني ليعرض في شهر رمضان من العام الحالي
الصباغ وفي تصريح للنشرة كشف لأول مرة عن دوره في العمل فقال:" أؤدي شخصية حلاق الحارة وطبيبها، فكما هو معروف كانت العادات في تلك المرحلة أن يكون حلاق الحارة حكيمها، وبالتالي، أكون أحد وجهاء الحارة الشعبية التي تجري فيها الأحداث لأن الحكيم في تلك المرحلة كان وجها من وجوه الحارة القيّمين"
ويتابع الصباغ:" كل مشكلة تحدث أكون على تماس معها، بل وأكون أحد منظّري الحلول في الحارة، وكثيرا ما أكون أول من يتحصل على معلومات عن المشكلات نتيجة التواصل اليومي بيني وبين الناس من خلال من يأتي ليحلق شعره أو من يأتي مريضا"
وتوقع الصباغ للعمل أن يغير الكثير من الصورة التي ظهرت فيها دراما البيئة الشامية في السنوات الماضية والتي يرى أنها كانت جيدة لكنها كانت تحتاج لبيئة من الموضوعية أكثر الأمر الذي يؤكد أنه سيرى في جزأين من زمن البرغوت
إلى ذلك يتابع عبد الهادي الصباغ دوره في مسلسل" ولادة من الخاصرة" بجزئه الثاني" ساعات الجمر" ولا يطرأ على شخصيته تعديلات أو تطورات كثيرة سوى أنه سيعيش بعد أن فقد ولده في الجزء الأول
يشار إلى أن عبد الهادي الصباغ أحد العلامات الفارقة في تاريخ الفن السوري واختير قبل فترة كواحد من عشرة فنانين هم الأبرز في تاريخ الدراما السورية