حلّ الممثل الكوميدي ​ميلاد رزق​ ضيف برنامج "كل يوم بيومو " مع الإعلامية  هلا حداد عبر أثير إذاعة "راديو فان"،حيث صرح أنه مقتنع بخط سياسي معين ولكن عندما يرى أمر خطأ يقوم بإنتقاده .

وحين تطرقت هلا حداد إلى موضوع خلافه مع المخرج ​إيلي فغالي​ قال ميلاد:"مابيهمني إحكي بالموضوع"،وأضاف أن ال LBCI كانت قد عرضت عليهم من فترة طويلة العمل في محطتهم، وعندم حصل الخلاف مع إيلي فغالي إتصل بال LBCI وأخبرهم بموافقته على العمل معهم،موضحًا أن مديرة البرامج اتت بعد فترة وقالت ان البرنامج سيتوقف بعد ثلاث حلقات، علمًا أن العقد مع ال LBCI كان لمدة سنة وما زالوا يتفاوضون معهم من أجل تحصيل حقوقهم المالية.

وذكر ميلاد أنه أثبت من خلال برنامج"محلو" أنهم قادرين على الظهور بمستوى عالي على الشاشة ويحصل برنامجهم على أعلى نسبة مشاهدة، موضحًا انه حتى الآن لا يدرك سبب توقيف البرنامج فالبعض يقول أن السبب هو سياسي والبعض الآخر يقول ان السبب هو الخلاف بين باك وال LBCI،كما تساءل ميلاد "إذا كان هذا هو السبب فلماذا كل البرامج المتبقية إستكملت إلا برنامجنا؟"

من ناحية أخرى قال ميلاد أنه ذهب إلى الجنرال ميشال عون ليؤكد له أنه ليس هناك جهة سياسية دفعت لهم  ليتركوا برنامج "إربت تنحل"، وليس لكي يشتكوا على المخرج إيلي فغالي ويقولوا له أنه ضد سياسة عون، حسب ما صرح إيلي فغالي.

وفي سياقٍ آخر يرى ميلاد ان الاغاني التي يكتبوها عن السياسيين لا تهينهم ، "هالأغاني أقل بكتير من يللي عاملينو بالبلد"، موضحًا ان السياسيين يفرحون حين ينتقدوهم ويتناولوهم في برنامجهم ، وهناك من يطلب منهم ذلك.

وعبر ميلاد عن إرتياحه في محطة الOTV ، وقال أن نبيل وحسين هم من يكتبون الاغاني والOTV موافقة عليهم ولا يحددوا سقفًا لهم.

ولقد قاموا بتسمية المسرحية التي يقدموها  "​خبر عاجل​" لأنهم يتناولون كل الأمور المستجدة التي تحصل في مضمونها، والمسرحية مدتها ساعتين وفيها 9 سكتش.

وختم ميلاد بالقول انه بالإضافة إلى التمثيل يملك شركة إنتاج وإستوديو دوبلاج.