تتوجه نجمة ديزني اشلي تيسدال بشكل يومي الى صالة الرياضة للمحافظة على جسدها، لكنها في الامس اخذت استراحة لتعرض بطنها المشدود وجسدها المتناسق خلال يوم استرخاء على شاطىء البحر.

النجمة -26 عاما- عرضت جسدها الذي لا يشوبه شائبة في بكيني من قطعتين خلال  تعريض نفسها لاشعة الشمس في سانتا باربرا.

وبعد ان نالت اشلي السمرة التي تحتاجها قامت بالغطس في المياه لتبريد نفسها .