دمشق- حسام لبش

وصف الفنان السوري ​جهاد عبدو​ العام 2011 بأنه الأفضل له على مستوى الدراما منذ سنوات بطويلة ، وذلك لمشاركته في سبعة أعمال لم ينته عرضها كاملة حتى الآن.
وقال عبدو في تصريح لموقع النشرة: " رغم قسوة الموسم على المستوى العام لما شهده من أحداث في سورية ، إلا أن المفارقة كانت بالنسبة لي على المستوى العملي، فقد شاركت في سبعة أعمال كاملة، وهذا الرقم كان صعبا تحققه لأي ممثل آخر".
وتابع:" تنوعت مشاركاتي وكانت أدواري هامة بدءا من ​يوميات مدير عام​ ومرايا في الكوميديا ، إلى دليلة والزيبق في التاريخي ، إلى الولادة من الخاصرة كمسلسل اجتماعي، إلى ​سقوط الأقنعة​ في الدراما البوليسية ، ومنها إلى المسلسل الذي لم يعرض بعد وهو الانفجار".
وتحدث عبدو عن دوره في "الانفجار" مع المخرج ​محمد زهير حمد​، فقال:" أؤدي شخصية مدرس لغة فرنسية في المركز الثقافي الفرنسي بدمشق، وأكون على تواصل مع الحدث الجلل الذي يتعرض له ركاب حافلة تنفجر في يوم رأس السنة".
إلى ذلك شارك النجم السوري في بطولة فيلم سينمائي بإسبانيا سيعرض في أكثر من مهرجان هذا العام.
يذكر أن جهاد عبدو يعتبر من نجوم الكوميديا السورية ، وله تواجد بارز في الدراما بمختلف أنواعها.