دمشق- ​حسام لبش

قال مسؤول في ​نقابة الفنانين​ السوريين أن مسألة أجور الفنان السوري في الدراما أمر لا علاقة للنقابة به، لا من بعيد ولا من قريب، موجها الأنظار إلى شركات الإنتاج الخاصة لتسأل عن ذلك.

وقال المسؤول النقابي الذي تمنع عن ذكر اسمه في تصريح لموقع "​النشرة​": "لا علاقة للنقابة بذلك.. الفنان يذهب ويرتّب أموره من ناحية العمل وناحية الأجر بعيدا عن النقابة .. قد يرتضي العمل بأجر ضعيف وقد لا يوافق إذا لم يحصل على أجر معين .. المسألة تتم خارج النقابة".
وردا على سؤال عن أن النقابة لا تتدخل في تحديد الأجر، لكنها تحصل على ضرائب من عمل ذلك الفنان قال: "النقابة جهة حكومية، وكل جهة حكومية عادة ما تحصل على ضريبة بقيمة 4% من أرباح أي شخص يعمل لديها .. الفنان السوري مرعى من قبل النقابة أثناء المرض وفي الشيخوخة وبعد الموت أيضا ، ولذلك عليه أن يدفع الضرائب ، لكن دفعه للضرائب لا يعني أنه على النقابة أن تحدد قيمة ما سيحصل عليه في الشركات أو حتى في القطاع العام".

وحول رأي النقابة في الأجور بشكل عام قال: "لا علم لدينا بكل شيء ، لكن النقابة تسأل: هل حصل نجومنا في مصر على ما يستحقونه فعلا؟.. لماذا يسكتون هناك عن حقهم الأعلى ويأتون إلى هنا ليتحدثوا بغير ذلك؟!!!".

ولفت المسؤول إلى نقطة وحيدة ستقوم بها النقابة لاحقا وهي مسألة تأمين عمل إجباري في الدراما السورية للخريجين الجدد، كي لا يبقوا أسيري الانتظار، وذلك بإلزام كل شركة خاصة بتشغيل 3-5 ممثلين جددا في أي عمل درامي.