توقع مصدر في ​نقابة الفنانين​ السوريين وأيده زميلان له في شركتي إنتاج خاصتين، أن يخلو الموسم الحالي للدراما السورية من وجوه الكثير من نجومها وذلك على خلفية مواقفهم وتخفّيهم عن الأنظار أو هروبهم خارج البلاد.

وقال المصدر في تصريح للنشرة:" أكثر من ثلاثين نجما ممن كانوا يتصدرون الشاشة في السنوات الماضية قد لا يراهم المشاهد السوري هذا الموسم وذلك لهروب هؤلاء النجوم خارج البلاد في الفترة الماضية بعد إطلاقهم تصريحات لم يكونوا على مقدارها".

وتابع:" البعض هرب والبعض الآخر اختفى تماما بل وغيّر رقم جواله، والبعض الثالث يحاول العودة إلى الوراء عبر وسطاء، لكن أيا يكن فإن النتيجة ستكون غيابا لهؤلاء".
واعتبر المصدر أنه يتكلم باسمه الشخصي وليس باسم أي جهة رسمية ، ونوه إلى أن النقابة لم تدخل كطرف في أي سجال حصل بين الفنانين.

كلام المصدر جاء في جلسة مع صاحب شركة إنتاج خاصة ومدير إنتاج، وبحضور موقع النشرة بطبيعة الحال.