لم يكن كلام وردود ​ملكة جمال لبنان​ للعام 2011 يارا الخوري في لندن، ولدى اشتراكها بمباريات ملكة جمال العالم مستغرباً امام الرأي العام الاجنبي حيث قالت ردّاً على سؤال اثناء المباراة وعلى الهواء ما لم يتخيله العقلاء الذين صوّتوا ليارا عشية تتويجها لعرش الجمال في لبنان ؟!
امر عجيب ؟!
لا ..بل فضيحة ارتكبتها "يارا" بحق وسمعة وطنها الام !!
جاء في الردّ: "انها تفضّل العيش في الكونغو لانها تعتبر هذا البلد- افضل بكثير من جذورها الاساسية اي وطن الآباء والاجداد"؟!
ففي الكونغو تقول الملكة: هدوء وتقدير للانسان الى آخر ما استشهدت به يارا الخوري مخايل من اساءة لشعور شعب لبنان ونحن نخجل من ذكر ما قالته على لسانها فأقل ما يقال فيه أنه تجريح بحقّ وطن توّجها اناسه على عرش الجمال اللبناني لتكون رسولة الخير والجمال والحضارة.
وكأن من تتحدث هي ملكة جمال الكونغو وليس لبنان !!
لبنان، تقول "يارا" وطن الفوضى، وطن مزعج، اما في الكونغو فهناك ترتاح وتهدأ.
يا عيب الشوم !!
قديماً قيل: يللي استحوا ماتوا ؟!
وقيل ايضاً: اذا لم تستح فإصنع ما شئت..
وهكذا فعلت ملكة جمال لبنان، التي نصّبت ملكة على عرش الجمال بغفلة من الزمن !!
بعد ما سمعناه منها، اننا نطالب لجنة ملكة جمال لبنان اليوم قبل الغد بسحب اللقب من ملكة لم ولا ولن تستحقه، فربما حينها تحل الوصيفة الاولى ملكة على عرش جمال لبنان، ولنرسل نحن يارا مخايل الخوري الى الكونغو لتتربع هناك على العرش الذي تريده !!