اعلن امس الجمعة عن اطلاق اوبريت "بكرا" رسمياً من دبي تحت إشراف المنتج الأمريكي كوينسي جونز ورجل الأعمال بدر جعفر.
وحضر الحفل الفنان ​مروان خوري​ من لبنان ولطيفة من تونس، وديانا كرازون من الأردن، وصابر الرباعي من تونس وصلاح الزدجالي من سلطنة عمان، وأسماء المنور من المغرب وفهد القبيسى من قطر، والمطربة السعودية وعد وحسناء زلاغ من المغرب وأحمد الجميري من البحرين، وتامر حسني من مصر بالإضافة إلى مخرج العمل مالك العقاد.
ومفاجأة الحفل كان مشاركة الفنان الأمريكي آكون.

واستغرق الحفل ثلاثة ساعات قدّمته الممثلة يسرا، وكان من المقرر لها أن تنتهي من كلمتها عند الساعة الحادية عشرة إلا دقيقة على حسب جدول زمني محدد تمّ وضعه من أجل عرض الكليب أوتوماتيكيا بعدها مباشرة، إلا أنها انتهت من كلمتها قبل ذلك بـ7 دقائق، وهو ما جعلها تطيل فى الحديث فى موضوعات أخرى.

ولم تحضر الفنانة ​شيرين عبد الوهاب​ الى الحفل بالرغم من تأكيد الإدارة على دعوتها وحجز تذكرة طيران لها ولكنها رغم ذلك لم تحضر.
وغاب الفنان ​كاظم الساهر​ الذي لحّن الأوبريت وحضر بدلا منه مدير أعماله، واكتفى كاظم بتسجيل كلمة مصورة لمدة دقيقة باللغة العربية والإنجليزية وجه خلالها كلمة للحضور، كما غابت الفنانة ​ماجدة الرومي​ وقد سبق أن أعلنت انسحابها منذ أسابيع قليلة وهي شاركت في تأليف العمل الى جانب حبيب يونس.

والملفت ان مدير أعمال ديانا كرازون معها إلى الحفل وحتى الى دبي، وذلك بسبب عدم حصوله على تأشيرة دخول دولة الإمارات من الاصل، بالاضافة الى ان الفنان صلاح الزدجالي غادر الحفل أثناء عرض الكليب، وبدا عليه الامتعاض اثناء العرض دون معرفة السبب.