تم الكشف عن مصير الممثل الكندي ريان جرانثام، حُكم على الشاب البالغ من العمر 24 عامًا، والذي عمل سابقًا في سلسلة CW Riverdale، بالسجن مدى الحياة مع إمكانية الإفراج المشروط خلال 14 عامًا، في 22 أيلول من خدمات النيابة العامة في كولومبيا البريطانية، وذلك بعد أن أطلق النار على والدته وقتلها عمداً في منزلها عام 2020.


وبحسب محامي ريان كريس جونسون، فإن جرانثام "عمل بجد لتغيير مسار حياته" بعد اعتقاله وقال جونسون في بيان: "لقد تلقى الكثير من المساعدة النفسية وعانى من ما فعله ويواجه ذلك، لكنه يأمل أن يكون قادرًا على تكريس بقية حياته للتعويض".
ويأتي قرار المحكمة العليا في كولومبيا البريطانية بعد أن أقر بأنه مذنب في مارس/ آذار بارتكاب جريمة قتل من الدرجة الثانية في قضية وفاة والدته، وبحسب المدعون فإن غرانثام أطلق النار على والدته باربرا وايت في مؤخرة رأسها أثناء عزفها على البيانو في المنزل في مارس 2020، وبعد ارتكاب جرانثام للجريمة صوّر فيديو لنفسه حيث اعترف الشاب البالغ من العمر 21 عامًا بارتكاب جريمة القتل وقام بتصوير جثة والدته، ومن ثمّ قام بتحميل سيارته في اليوم التالي بالبنادق والرصاص وزجاجات المولوتوف وخطط للسفر إلى ريدو كوتيدج في أوتاوا وقتل رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو، إنما غير جرانثام مساره وقرر ارتكاب أعمال عنف جماعية في جامعة الذي تعلم بها، ومرة أخرى لم يتقدم جرانثام بالخطة، ولكنه ذهب بدلاً من ذلك إلى شرطة فانكوفر في وقت لاحق من تلك الليلة وأخبر أحد الضباط بما حدث وقال: "لقد قتلت أمي".