كشفت الممثلة العالمية ​إيفا لونغوريا​ خلال برنامجها على إحدى المنصات، أنها كانت تعاني من الغيرة في علاقاتها السابقة، وأنها عندما تعرفت على زوجها الثالث جوزي باستون، تعلمت كيف تنظم أولوياتها وتتغلب على هذا الشعور المزعج.


قالت لونغوريا إنها عندما وقعت في حب زوجها الحالي والثالث كانت في سن الأربعين، بينما كان هو يبلغ الخمسين، ففكرت :"هل يمكننا الإستمتاع معاً؟ وقالت عن الغيرة إنها أسوأ شعور، فهي عندما كانت تغار في علاقاتها السابقة، كانت تشعر بأن معدتها إنقلبت، وسألت :"من يريد هذا الشعور؟"