لم تنتهي بعد قضية الإنفصال التي تصدرت مواقع التواصل الإجتماعي في الآونة الأخيرة بين لاعب كرة القدم ​جيرارد بيكيه​ والنجمة العالمية ​شاكيرا​، بل باتت القضية تدخل في أفق جديدة ومعركة أخرى يخوضها بيكيه في وجه النجمة العالمية.


أفادت تقارير خاصة لموقع Marca الأسباني أن قضية إنفصال الثنائي لم تنتهي بعد علما أنهما كانا مدركين أن علاقتهما العاطفية تتجه نحو طريق مسدود.
وأشارت بعض التقارير أن جيرارد بيكيه يريد الوصاية القانونية على طفليهما متخذا الخطوة الأأولى نحو ذلك، لذلك بدأ بيكيه رسميًا معركة قانونية ضد شاكيرا، استعان فيها بمحامي متخصص في تسوية دعاوى الانفصال، بينما اختارت المغنية محامي الأسرة.