لا تتمتع المغنية الكولومبية ​شاكيرا​ بشخصية لطيفة كما يظن البعض.

فهي متسلطة ومن الصعب التعامل معها. فقد كشفت كريستينا كارديناس التي كانت تعمل معها وكانت مهمتها التنسيق والتواصل مع الذين يشاركونها في تصوير الفيديو كليب وهذا ما قالته: "لا يمكن النظر الى عينيها، لا يمكن التحادث معها ولا يمكن التقاط الصور لها، ويمنع لأي كان التوجه نحوها منعاً باتا". وكانت كريستينا حريصة على إطلاع أفراد فريق العمل وتنبيههم من طباع شاكيرا التي كانت تؤثر على التصوير وعلى ظروف العمل. على سبيل المثال فيديو يتطلب تصويره 4 ساعات إستغرق 17 ساعة لإنجازه. وكانت تستبعد أية إمرأة في فريق العمل لا تروق لها وقالت أن الجميع يرفض التعامل معها. وكشفت أيضاً كريستينا أن طباع شاكيرا تسببت بالتعب والإرهاق للمخرجين ولشركة الإنتاج. كل هذه التفاصيل التي كشفتها شكلت صدمة لمتابعي المغنية لأنها كانت توحي بأنها لطيفة وأحدثت الوقائع جدلاً على مواقع التواصل الإجتماعي وتوالت التعليقات وردود الفعل منها: "لم أعرف أنها شخص سيء وهذا أمر محزن"، "من تظن نفسها كي لا يستطيع أحد النظر في عينيها"، "من المؤكد أن الشهرة تسبب أضراراً كثيرة".