أقيمت ليلة أمس مأدبة عشاء رسمية وذلك للاحتفال بعيد الأميرة ​إنغريد ألكسندرا​ ابنة الأمير هاكون ولي عهد ​النرويج​ وزوجته الأميرة ميت ماريت في القصر الملكي النروجي، وفق بيان رسمي صدر عن الديوان الملكي يوم الأربعاء في 15 يونيو 2022.


وكان من بين المدعوين الملك فيليم ألكسندر ملك هولندا وزوجته الملكة ماكسيما والملكة ماتيلد ملكة بلجيكا الأمير غيوم ولي عهد لوكسمبورغ وزوجته الأميرة ستيفاني وطفلهما الأمير تشارلز والأمير بافلوس ولي عهد اليونان وزوجته الأميرة ماري شانتال والأميرة أولمبيا والأمير قسطنطين والأمير أريستيدس.
من بين الحضور أيضا الآباء والأمهات الروحيات للأميرة إنغريد ألكسندرا وهم الملك فيليب السادس ملك إسبانيا، الأمير فريدريك ولي عهد الدنمارك ، الأميرة فيكتوريا ولية عهد السويد ، والسيدة ماريت تجيسم وانضمت إليهم الأميرة ماري زوجة ولي عهد الدنمارك، الأمير دانيال زوج ولية عهد السويد، لكن الملكة ليتيزيا زوجة ملك إسبانيا لم تكن ضمن الضيوف المعلنين لمأدبة العشاء الملكية.
ونشر الديوان الملكي النرويجي ثلاث صور للأميرة إنغريد اليوم مرتدية تاجاً لأول مرة في حدث عام مساء أمس، حيث استضاف جداها، الملك "هارالد" والملكة "سونيا"، حفل العشاء على شرف يوم ميلادها الثامن عشر في القصر الملكي.
التاج ورثته الأميرة إنغريد بمناسبة يوم ميلادها الثامن عشر في يناير وهو مرصع بالألماس واللؤلؤ مملوكاً لجدتها الكبرى، أميرة السويد إنغبرغ التي حصلت على التاج الذي صنعه الصائغ بوشرون منذ أكثر من 120 عاماً من زوجها الأمير كارل.
وصعدت الفتاة إلى المنصة لشكر الجميع على قدومهم للاحتفال بهذا الحدث الهام والحكومة على تنظيم هذا الحدث. وقالت إنها شعرت بأنها محظوظة لأنها نشأت في بلد يثق به مثل النرويج وأشادت بديمقراطيتها.
وقالت الأميرة إنغريد: "كانت الزيارات بمثابة تذكير حقاً بمدى حظنا هنا في النرويج. تذكير بديمقراطيتنا ونظام الحكم الآمن لدينا. ما قمنا ببنائه نحن النرويجيين على مدى فترة طويلة من الزمن، والذي نواصل تطويره وحمايته كل يوم".
هذا وقد استضاف الملك هارالد والملكة سونيا أمس، حفل عشاء في القصر الملكي لحفيدتهما، حيث حضر أفراد العائلة المالكة من جميع أنحاء أوروبا.