أفادت الصحف العالمية أن لاعب ​كرة القدم​ الألماني مايكل بالاك يواعد صديقة ابنة إيميليو الذي توفي العالم الماضي في حادث سير عن عمر يناهز الـ 18 عاماً وقد شوهدا وهما يقبلان بعضهما.


وتفيد المعلومات ان مايكل قد أصبح قريباً جدا من صديقة ابنه صوفيا شنايدرهان البالغة من العمر 21 عاماً بعد وفاة ابنه وأصبحا مؤخراً يخرجان سوياً. أما فارق العمر بين الثنائي نال نصيبه من التعليقات اذ يبلغ بالاك من العمر 45 سنة اي ان الفارق بينهما يصل الى 24 سنة.
يذكر ان بالاك كان يواعد لفترة طويلة الاعلامية اللبنانية ​ناتاشا طنوس​ قبل ان ينفصلا قبل فترة.