بمعلومات جديدة حول موضوع انفصال الفنانة العالمية ​شاكيرا​ عن حبيبها لاعب كرة القدم ​جيرارد بيكيه​، كشفت بعض الصحف الإسبانية، أنه بالإمكان أن تكون شاكيرا أجبرت على هذا الإنفصال.


وفي التفاصيل، قالت هذه المعلومات، أن شاكيرا شكت بخيانة جيرارد بيكيه لها، فعينت فريق تحقيق خاصة لكشف هذه الخيانة، ليقوم أحداً من هذه الفرقة بتسريب الخبر للإعلام، ما اضطرها لإعلان الأمر على الملئ بعدها أن وضعها الإعلام تحت الأمر الواقع.
وكان فريق التحري قد تتبع خطوات بيكيه كما طلبت منه شاكيرا بالظبط، وكشف خيانته لها وسارع بإخبارها