لا زال موضوع السماح لنجمة تلفزيون الواقع ​كيم كارداشيان​ بارتداء فستان النجمة الراحلة مارلين مونرو، الذهبي المرصع بالكريستال، والذي ارتدته الأخيرة أثناء غنائها "عيد ميلاد سعيد سيدي الرئيس" عام 1962، يُحدث جدلاً واسعاً على مواقع التواصل الاجتماعي.


وعلى الرغم من ان كيم خسرت الكثير من وزنها لكي تستطيع ان ترتدي هذا الفستان الا ان ذلك لم يمنع تمزق الفستان لانه في الاصل ضيق عليها الا انها لم ترد ان ترتدي غيره. ونشرت صحيفة Pop Culture صورتين جانبيتين للفستان قبل أن ترتديه كيم وبعد أن ارتدته، واستعرضت التلف الذي قامت به.