أطلقت الفنانة ​ليزو​ أغنية لها قبل 4 أيام أي في العاشر من حزيران على يوتيوب بعنوان Grrrls.


وحازت الأغنية ما يقارب الـ450 ألف مشاهدة وفي المقابل تلقت انتقادات عنيفة من المتابعين بسبب بعض كلمات الأغنية التي اعتبروها مسيئة.
وقررت ليزو تغيير بعض الكلمات التي قد تكون أساءت لمجتمع ذوي الحاجات الخاصة وبالتحديد كلمة "Spas" وخرجت بمنشور لها في صفحتها الرسمية بموقع للتواصل الاجتماعي معتذرة وشارحة عن معاناتها الشخصية كونها امرأة سمراء وبدينة والتنمر الذي كانت تتعرض لها.
وجاء في المنشور :"تم لفت انتباهي أن هناك كلمة مؤذية في أغنيتي الجديدة" GRRRLS ".
وتابعت قائلة: "دعوني أوضح شيئًا واحدًا: لا أريد أبدًا الترويج للغة مهينة". "بصفتي امرأة سوداء بدينة في أميريكا، استخدمت العديد من الكلمات البغيضة ضدي، لذا فهمت القوة التي يمكن أن تمتلكها هذه الكلمات (سواء عن قصد أو في حالتي عن غير قصد). أنا فخورة بالقول إن هناك نسخة جديدة من GRRRLS مع تغيير غنائي. "
وختمت بيانها "نها نتيجة استماعي واتخاذ إجراءات". "بصفتي فنانة مؤثرة، فقد كرست نفسي لكوني جزءًا من التغيير الذي كنت أنتظر رؤيته في العالم."
أحد المتابعين كتب متوجهاً لـ ليزو قائلاً "لدي إعاقتي، ويصنف الشلل الدماغي حرفيًا على أنه شلل نصفي تشنجي (حيث يشير التشنج إلى ضيق مؤلم لا ينتهي في ساقي) أغنيتك الجديدة تجعلني غاضبًا جدًا وحزينًا". "لا تعني كلمة "سباز" أن الشخص منزعج أو مجنون. إنه افتراء محض إنه عام 2022. افعلي ما هو أفضل."
وشكر مستخدم أحد مواقع التواصل الاجتماعي نفسه في وقت لاحق ليزو بعد أن أعلنت الفائزة بجائزة غرامي أنها عدلت الأغنية ، واصفا ليزو بأنها "حليف حقيقي حقيقي".(ترجمة الفن)