تفاعل رواد مواقع التواصل الاجتماعي في الساعات الأخيرة بشكل كبير مع الصور التي نشرتها ​الأميرة أوجيني​، حفيدة ​الملكة إليزابيث​ الثانية منذ أيام.


وفي التفاصيل لاحظ كثيرون أنها تعمدت إزالة دوقة كامبريدج، كيت ميدلتون من الصور التي شاركتها مع متابعيها عبر حسابها الخاص بموقع التواصل الإجتماعي.
ودفعت الصور بالمتابعين إلى التعبير عن استيائهم، وكتب بعضهم أن الأميرة لا تحب دوقة كامبريدج بالفعل، ولا تريدها حتى في الصورة.
وكان قد إعتقد خبراء في شؤون العائلة المالكة أن التوتر يسود العلاقات بين ​الأمير ويليام​ وشقيقه دوق ساسكس ​الأمير هاري​ مشيرين إلى أن ان الشقيقين لم يتبادلا الكلام خلال وجود دوق ودوقة ساسكس الأمير هاري وميغان ماركل لبضعة ايام في لندن من اجل الاحتفال باليوبيل البلاتيني للملكة إليزابيث.