تداولت بعض المواقع الاخبارية أخباراً عن وفاة الممثلة التركية الشهيرة ​توبا بويوكستون​، المعروفة في العالم العربي بشخصية "لميس"، وذلك في حادث سير مروع تعرضت له.


هذه الاخبار ليست حقيقية ولا علاقة لها بالواقع، توبا لم تتعرض أصلاً لحادث سير، وهي بخير وتتحضر لأعمالها الجديدة ولم يعرف مصدر هذه الشائعة التي تم الترويج لها على مواقع التواصل الاجتماعي بهدف الأذية.
يذكر أن آخر أعمال توبا كان مشاركتها في الموسم الثاني من مسلسل "​إبنة السفير​" بعد انسحاب زميلتها ​نسليهان أتاغول​ منه لظروف صحية.