غيّب الموت ​شيفكومار شارما​ أحد أشهر الموسيقيين الكلاسيكيين في الهند وهو عازف السنتور (آلة فولكلورية من جامو وكشمير) إثر نوبة قلبية عن عمر 84 عاماً، أمس الثلاثاء بين الساعة الثامنة والثامنة والنصف صباحاً في مقر إقامته في بالي هيل في مومباي ، حسبما صرح سكرتيره "دينيش" لوكالة الأنباء برس ترست الهندية.


شارما اصطحب الآلة الوترية إلى المسرح العالمي ونجح في اجتياز عوالم الموسيقى الكلاسيكية والسينمائية، وكان من المقرر أن يقدم عرضاً في بوبال الأسبوع المقبل.
وقال مصدر عائلي لوكالة أنباء برس ترست الهندية: "أصيب بنوبة قلبية حادة في الصباح... كان نشطاً وكان سيقدم عرضاً في بوبال الأسبوع المقبل. كان يخضع لغسيل الكلى بشكل منتظم لكنه كان لا يزال نشطاً".