تعرض الفنان الكوري الشهير ​هولاند​ لاعتداء جسدي، وذلك بعد أن أعلن عن مثليته الجنسية، من خلال أغنية طرحها حصدت الملايين من المشاهدات.


هولاند وهو عضو فرقة " K-pop"، وقد تحدّث بشكل صريح حول مثليته، واشار الى انه تعرض لانتقادات عديدة في بلده، خصوصا أن كوريا الجنوبية تمنع هذا الأمر وتحظره وتعاقب عليه.
وكشف هولاند خلال مقابلة حديثة له، أنه تعرّض للاعتداء الجسدي والنفسي في كوريا الجنوبية بسبب ميوله الجنسية التي كان قد سبق وكشف عنها من خلال صور إلتقطها من ذلك وقت.