إنتشر عبر صفحات مواقع التواصل الإجتماعي، مقطع فيديو للممثلة العالمية ​أنجلينا جولي​ وهي تهرب وتصاب بالفزع بعد وصولها إلى مدينة "لفيف" الأوكرانية، في اللحظة نفسها لإطلاق صفارات الإنذار بسبب قصف صاروخي بالطائرات من قبل الجيش الروسي.


وظهرت أنجلينا في الفيديو وهي تهرول فراراً عندما انطلقت صفارات الإنذار في المدينة التي تبعد 540 كيلومترا عن العاصمة كييف، وركز من كان يقوم بإلتقاط الفيديو على أنجلينا، الأمر الذي دفع مرافقة لها بتوجيه الحديث له، وقالت: "من فضلك، لا مزيد"، إلا أن أنجلينا إلتفتت إليه وإلى الكاميرا، وقامت بإشارة بيدها إلى أنها بخير.