كشفت الإعلامية الكويتية ​مي العيدان​ تطورات قضيتها مع المدعو فيصل ظاهر الشمري، من خلال حسابها الخاص على موقع التواصل الاجتماعي.


وأكدت العيدان أن الدعوى التي رفعها المذكور كانت كيدية، بعد أن فازت بقضيتها الماضية ضده، بسبب الإساءة إليها، وقالت: "تم اليوم براءتي من محكمة الاستئناف ورفض الدعوه المدنيه من القضيه الكيديه الذي رفعها ضدي المدعو فيصل ظاهر الشمري الملقب ب ابوطلال الحمراني بسبب منشور قام بنشره بعد حادثة المقتوله والضحيه فرح اكبر مدافعا عن القاتل الذي تم ادانته من قبل القضاء وقمت بنشر دعاء ضده و القانون لا يعاقب على الدعاء بل يجرم السب و القذف والاساءه ولكن لم نرى قبل ذلك قضيه سبب الاتهام ان فلان قام بالدعاء ضدي هذا وأشكر المحامي ضاري الواوان على مجهوده بالقضيه واظهار الحق".
الجدير بالذكر أن مي العيدان، أكدت قبل فترة، أن المحكمة أخذت لها حقها، وأدانت الشمري بعدما إدعت أنه عمد إلى تشويه سمعتها، من سب وقدح وغيرهما من الأفعال.
​​​​​​​