ردت الممثلة المصرية ​نادية شكري​ بطلة مسرحية "العيال كبرت" بدور سحر، على هجوم ​الممثل أحمد ماهر​ على المسرحية.


اعتبرت نادية خلال تصريح لصحيفة "الوطن"، أن الهجوم على المسرحية ووصفها بالمفسدة لأخلاق الشباب، وإفساد علاقة الأولاد بوالدهم، تهم غير عادلة بحق هذا العمل الكوميدي.
وأكدت نادية شكري أن المسريحة ما زالت تحقق نجاحاً باهراً حتى هذا اليوم، وبعد أكثر من 40 سنة، وجميع أفراد العائلة يجلسون ليشاهدوها عندما تُعرض وقالت: "الأجداد والآباء والأمهات بيتفرجوا عليها لحد النهاردة، وماحدش بيقفل التليفزيون وهي شغالة". كما أنها تتضمن قيم إيجابية، إذ أن الأخوة في نهايتها، يعملون على حل أزمة المنز، والمحافظة على استقرار العائلة، فقالت: "لما حصل خلل من الأب، حتى ​سعيد صالح​ رجع حد تاني خالص واتغير للأحسن، وكان بيحافظ على أخته واتوحدوا عشان يجمعوا نفسهم تاني".
وكان أحمد ماهر قد هاجم مسرحية العيال كبرت واعتبرها "كارثة بكل المقاييس"، وسبهها بالمخدرات، حيث قال: "المخدرات ممنوعة وعلى الرغم من ده هل هي مش موجودة.. طبعا موجودة، واللى بيشربها بيبقى فاكر إنه سعيد، هو نفس الأمر بالنسبة للمسرحية".
ومسرحية العيال كبرت بطولة سعيد صالح، ​أحمد زكي​، ​يونس شلبي​، نادية شكري، ​حسن مصطفى​، و​كريمة مختار​.