أعلن مؤدي المهرجانات ​فارس حميدة​، صاحب مهرجان "مفيش صاحب يتصاحب"، عن اعتزاله الغناء حيث صدم الجمهور بقراره هذا مشيرا إلى أنه يتوجه للإنشاد الديني.


وقال فارس حميدة في تصريحات خاصة للوطن، "لن أرد على المكالمات التي تأتي عبر الهاتف، لأنني مشغول بحفظ القرآن والتجويد، وقد أخذت عهدا على نفسي بعدم الحديث حول قرار الإعتزال، لأنني لا احب أن اتاجر بتوبتي إلى الله وذلك حتى تتقبل مني".
ونشر فارس حميدة مجموعة من الفيديوهات عبر حسابه الرسمي في موقع التواصل الإجتماعي، بمناسبة بدء العام الهجري الجديد، ووجّه كلامه للشباب قائلاً: "بصوا من غير مقدمات، ومن غير كلام كتير، والله والله والله محتاجين نقرب من ربنا، ونحط وشنا في الأرض ونتذلل، ونقوله يارب سامحنا ومليش غيرك، اللهم لا حول لي ولا قوة إلا بك".
وتابع بقوله: "يا رب أنا ضعيف أمام الذنب، يا رب حببني في الخير، لأننا محتاجين نعمل كده".
كما وقام بحذف كافة مقاطعه الغنائية عن صفحته الخاصة.