تحل اليوم الاثنين، الذكرى السنوية الثامنة على رحيل الممثل المصري ​سعيد صالح​، الذي فارق الحياة في 1 أغسطس/آب 2014، عن عمر يناهز الـ 76 عاماً، بعد تعرضه لأزمة قلبية.


خلال مسيرة سعيد صالح الفنية، جمعته صداقة قوية بالممثل ​عادل إمام​، من أيام المدرسة، ثم افترقا، والتقيا مرة أخرى على خشبة المسرح، حيث شكلا معاً، ثنائياً سينمائياً كوميدياً، في الكثير من الأعمال، وكان أولها مسرحية "مدرسة المشاغبين"، وفيلم "سلام يا صاحبي" و"المشبوه" و"رجب فوق صفيح ساخن" و"أنا اللي قتلت الحنش" و"​بخيت وعديلة​" و"الواد محروس بتاع الوزير"، و"الهلفوت"، كما أنه في السنوات الأخيرة الماضية قبل وفاته، ظهر في أفلام بطولة عادل إمام وحده، وهي "​أمير الظلام​" و"زهايمر"، ويُقال إن عادل إمام ظل مع سعيد صالح ليلة وفاته، وبعد الإنتهاء من مراسم الدفن، وقف وحيداً على المسرح الذي جمعهما.