نشر الممثل السوري ​أيمن زيدان​ مجموعته القصصية التي يحضرها، وذلك عبر حسابه الخاص على موقع التواصل الإجتماعي.


وقال زيدان: "حين هوى بفأسه على جذع السنديانة العجوز غرقت عيناه بينبوع وجع .. وما أن اخترق النصل ُجسد الشجرة الميتة حتى داهمت روحه صورٌ من الزمن العتيق ..خطوات والده والمحراث القديم ..إغفاءة جدته تحت ظلالها الوارفة .. أرجوحته البدائية التي كانت تحرك الفضاء الساكن حوله ..همساته الاولى لعروسه".
وتابع الممثل أيمن زيدان قصته مشيرا إلى قيمة الذكريات على الأشخاص: "أوقفَ دفق الذكريات عنوة فأحس بألم وخز روحه المتعبة وعاتب فأسه الذي سرق خضرة السنديانة وفيأها ….بلل بلعابه أخاديد يديه الهرمتين وأكمل … بعد أيام قليلة تهشمت السنديانة وتبعثرت كل الذكريات التي خبأتها … وفي احدى الليالي القارسة رمى بعضاً من أغصانها في الموقد الطيني فغمره حزن شديد ..وتمتم لنفسه : ماأوجع أن يتدفأ المرء بذكرياته …تباً لأزمنة الصقيع".