شن المخرج المصري ​أمير رمسيس​، حملة للدفاع عن كلاب الشوارع، وذلك بعد تلقيه معلومات عن محاولة تسميم الكلاب من بمعرفة إدارة الطب البيطري.


وقال أنه سيتواجد طوال النهار في الشارع للدفاع عن الحيوانات الأليفة، كما أشار أنه تم تعقييم معظمها تحت إشراف سكان المنطقة، وهي لا تشكل خطر على البشرية.
نشر أمير عدة صور ومقاطع فيديو له مع الكلاب الداشرة على صفحته الخاصة على موقع التواصل الاجتماعي، وعلق عليها قائلاً: جتلي معلومات مقدرش أتأكد منها مسبقاً بأن فيه أوامر من محافظة الجيزة للطب البيطري في المنطقة إن حيتم عمل حملة لسم الكلاب بكرة في المنطقة هنا"
وأضاف: "أنا موجود بكرة في الشارع لحماية الكلاب اللي أغلبها معقم وأهل المنطقة بيراعوها.. مش عارف مدى حقيقة معلومة أوامر المحافظ وأتمنى إن المكتب الإعلامي للمحافظة يرد على ده أو يتدخل لإيقاف جريمة قتل منظمة لكائنات بريئة وأتمنى إن وزارة الزراعة توقف عمليات التسميم الهمجية والمنظمة".
وأخيراً إختتم منشوره بقوله: "مرفق صور للكائنات اللي منتظر إن أشخاص يحملون اسم أطباء ينزلوا يسموهم بكرة ولو ده حصل في وقت فشخصياً أنا بحمّل المسؤولية لوزير الزراعة ولمحافظ الجيزة".