في ظل تصاعد الأزمات الشخصية في حياة الفنانة ​شيرين عبد الوهاب​ وعلى الرغم من انتهاءها بالكامل من تسجيل أغنيات ألبومها الجديد والذي رتبت له لتصوير البوستر الخاص به في بيروت وتدير أعمالها فيه المنتجة ​سارة الطباخ​ لكن وجود سارة الطباخ جعل مصير ألبوم شيرين الجديد مجهول خاصة وأنها ايضا تدير أعمال الفنان المصري ​حسام حبيب​.


كما أن شيرين لم تحسم موقفها من طرح الألبوم بالفعل أم تنتظر حتى ينتهي الهجوم عليها بعد ما قالته عن الملحن حسن أبو السعود والذي تسبب في هجوم عنيف ضدها على مواقع التواصل الاجتماعي رغم اعتذارها لأسرته.