خلال الأيام الماضية اشتعلت أزمة بعد إعلان الممثلة المصرية ​ياسمين صبري​ بأنها قررت الاعتذار عن مسلسل "الشادر" لأن السيناريو لم يلق اعجابها، بعدها صدر بيان من المخرج ​سامح عبد العزيز​ والذي قال بأنه هو من استبعد ياسمين لأنها لا تلائم الشخصية.


ولكننا علمنا أن سبب الأزمة أن المخرج سامح عبد العزيز منذ البداية كان يرى بأن ياسمين صبري لا تلائم شخصية الفتاة الشعبية وكان يرى صعوبة بأن تكون هى بطلة العمل، وتحدث أكثر من مرة مع الجهة المنتجة وطلب استبدالها، وفي تصريح خاص للنشرة الفنية قال المخرج سامح عبد العزيز بانه لا يوجد خلاف بينه وبين ياسمين صبري، وأن كل ما في الأمر أن هناك عمل كان سيجمعهما معا وأصبح لا يوجد، وأشار إلى أن هذا لا يعني أن تعاونهم معا أصبح مستحيلا، وأكد أنه يتمنى أن يجمعهما معا عمل آخر خلال الفترة المقبلة.
ونفى سامح الكلام الذي يفيد بتوقف مسلسل "الشادر"، مؤكدا أنه تجمع جلسات عمل في هذه الأيام مع الجهة المنتجة له، من أجل الاستقرار على ترشيح ممثلة أخرى لكي تحل بديلة لياسمين صبري، لرغبته في بدء تصويره خلال شهر يوليو المقبل.
مسلسل "الشادر" يشارك في بطولته كلا من الفنانين، أشرف عبد الباقي، ووفاء عامر، وطارق صبري، ومحمود حافظ، ومن تأليف مصطفى حمدي، وإخراج سامح عبد العزيز، والعمل مكون من 15 حلقة، ومن المقرر عرضه عبر إحدى المنصات الرقمية.
يشار إلى أن آخر إطلالة لياسمين صبري على الجمهور كانت من خلال مسلسل "فرصة تانية"، التي نافست به في المارثون الرمضاني في العام 2020، بينما نافس المخرج سامح عبدالعزيز في المارثون الرمضاني لعام 2022 بمسلسل "يوتيرن"، التي قامت ببطولته الفنانة ريهام حجاج.