توفي الفنان العراقي ​محمد أحمد أربيلي​، اليوم الإثنين، بعد معاناة مع المرض، عن عمر يناهز 89 عاما، بعد صراع طويل مع المرض.


كان وضع أربيلي الصحي سيئاً منذ حوالى السنة، وقد ونُقل إلى أحد المستشفيات منذ شهر تقريباً لتلقي العلاج، وكان في حالة حرجة للغاية طيلة هذه المدة، حتى فارق الحياة اليوم.
وعلى الأثر، نعى مدير عام الثقافة في وزارة الثقافة بحكومة كردستان، فرهند غفور، الفنان أربيلي، وقال :"إن هذا الفنان خدم الفن والاغنية لسنوات طويلة ولديه باقة من الاغاني التي ستبقى حية بعد رحيله"، وأضاف: "فقدانه خسارة كبيرة للفن والأغنية في أربيل".