تصدر إسم الممثلة المصرية ​دنيا عبد العزيز​ الترند على مواقع التواصل الإجتماعي ومحركات البحث بعد تصريحاتها الأخيرة التي تخص حياتها الشخصية.


وعن أخر لقاء بينها وبين والدتها قالت دنيا: "مش قادرة أستوعب وفاة والدتي وبقول إنها مشيت ولم تتوفَ، وماتت وهي ماسكة إيدي أنا ومصطفى زوجي، وبصتله وهي بتدمع وكانت بتوصيه عليا، وبعد وفاتها مبقتش بزعل على حد".
ثم قالت وهي متأثرة: "بعد وفاة أمي مبقتش أزعل على حد.. بقيت ألبس ماسكات عشان اعرف اتعايش مع الناس، واتغيرت تماما بعد وفاتها حتى على المستوى الشخصي، وإلهام شاهين من الناس اللي وقفوا جنبي".
وتابعت حديثها: "والدتي كانت مرتبطة بزوجي مصطفى جدًا وبتحبه وكان بيزورها دايمًا قبل وفاتها، ودا قربنا من بعض، وأمنية حياتي اتحققت وهي أني أرتبط برجل والدتي بتحبه علشان تكون مطمنة عليا".
ثم أضافت: "أثناء فرحي، كنت أفتقد أمي جدًا، فأنا أفتقدها في أغلب لحظات حياتي، وأفضل أن أقول مشيت لا رحلت، لأنني لديَّ إيمان بربنا وراضية بقضائه، لكن طوال الوقت لا أفضل أن أركز فيما حدث، من أجل أن أعيش واستكمل مشواري في الفن والحياة، لأنني عندما أركز أذهب في منطقة أخرى غير جيدة".
وتابعت: "لديَّ يقين بالله أن أمي توفيت ولن تعود، لكن مصطلح مشيت أفضل بكثير من مصطلح رحلت أو توفيت، فأنا وضعت صور أمي في كتب الكتاب وحفل الزفاف، لكي أشعر بأنها موجودة مع علمي وإدراكي بأنها غير موجودة، وفي النهاية أنا مؤمنة وراضية بقضاء الله وقدره".
تصريحات دنيا عبد العزيز في برنامج "كلام الناس" مع الإعلامية ياسمين عز بقناة ام بي سي مصر.