خرج الفنان المغربي ​سعد لمجرد​ عن صمته بعد ليلة مليئة بالإحتجاجات في العاصمة ​العراق​ية بغداد، وتمكن المحتجون من إلغاء حفله، والذي كان من المقرر إحياءه ليلة أمس الخميس.


وعبر خاصية القصص المصوّرة (ستوري) على حسابه الرسمي بموقع التواصل الإجتماعي نشر سعد لمجرد صورة ظهر فيها برفقة شقيقه علي الذي يعيش في لندن، وعلّق عليها بالقول: "العراق نحبك مهما حدث، نرسل لكم الكثير من الحب من بغداد. نحن سعداء وكثيراً".
وكانت قد شهدت العاصمة العراقية بغداد ليلة صاخبة مليئة بالإحتجاجات ما دفع شركة سندباد لاند الراعية للحفل على إلغاء الحفل.