دخل ابن رجل الأعمال المصري ​نجيب ساويرس​ أنسي القفص الذهبي ليلة أمس تحت سفح الأهرامات في حفل تميّز ببساطته، على الرغم من حضور عدد كبير من الشخصيات الاجتماعية والسياسية.


وتحول هذا الزفاف الى ترند على السوشيال ميديا، لأنه كان بسيطاً، واقتصر الحضور على المقربين، وأحياه الفنان ​عمرو دياب​ فقط، على الرغم من أن عائلة العريس تمتلك ثروة طائلة جداً، ويمكنه ان ينفذ ما يحلم به.
أما فستان العروس، فيبدو من قماشه انه ذو معايير عالية، لكنه فاجأ كثيرين بتصميمه البسيط، اذ لا يوجد فيه اي تطريز او حبوب لماعة.