علم موقع "الفن" ان الفنانة السويسرية من أصول جزائرية ​ياسمين نيار​ كلّفت وكيلها القانوني في مصر لرفع دعوى قضائية في القاهرة ضد من أحتال عليها مؤخراً بمبلغ 11 الف يورو وأحدهم من الممكن ان يكون قد انتحل شخصية رجل الاعمال المصري أحمد عز وشخص اخر يدعى سيد خميس ، و قد تم تحويل القضية الى المحكمة المختصة لاتخاذ التدابير القانونية بحق المتورطين في هذه العملية الاحتيالية .


وكانت ياسمين نيار قد أرسلت هاتفين محمولين و حاسوب الكتروني متطور الى عز وخميس من خلال أحد العاملين في فريق عملها في جنييف، حيث سافر الاخير الى مصر وسلّم الاجهزة الى الاشخاص المعنيين وعاد على أساس ان يتم تسديد ثمن الهاتفين والحاسوب عبر تحويل مصرفي الا ان هذا لم يحصل، بل تم تهديد نيار والاستيلاء على حقوقها التي بلغت 11 الف يورو وهناك تسجيلات صوتية ورسائل نصية تؤكد كامل تفاصيل ما جرى .
يذكر ان من ادعى انه أحمد عز أمبراطور الحديد في مصر والوجه الابرز في الحزب الوطني سابقاً بدأت التحريات حوله للكشف عن هويته ما إذا كان الامر إنتحال صفة من قبل أشخاص مجهولين.