إنتشرت عبر صفحات رواد مواقع التواصل الإجتماعي، صورة للفنان المصري الراحل ​سمير صبري​، وهو يقرأ القرآن من داخل غرفة العناية الخاصة التي كام متواجد فيها في المستشفى.


هذه الصورة أخذت قبل خضوعه لعملية دقيقة في القلب.
وقد تعرض الراحل لأزمة صحية في شهر شباط الماضي، دخل على إثرها المستشفى.
وسمير صبري مواليد 27 كانون الثاني 1936، عمل في بداياته مذيعاً في الإذاعة الإنجليزية ثم اتجه إلى التمثيل والغناء، شارك في أكثر من 200 عمل، ورحل عن عالمنا صباح اليوم، الجمعة 20 أيار، عن عمر ناهز الـ 85 عاماً.