نشر الممثل المصري ​رشوان توفيق​ مجموعة صور عبر حسابه الخاص على موقع التواصل الإجتماعي.


وتذكر زوجته ببعض الذكريات التي تجمعهما وعلق غلى المنشور ذاته قائلا: "عمري عمري ما بصيت لغيرها من62 سنه كل ما تكبر أحبها اكتر،كل ما تكبر احبها اكتر وهكذا قبل ما تموت بيوم كنت أنا بصور في الاستديو روحت البيت دخلتلها الاوضة وهي تعبانه قولتلها معلش يا حبيبتي انا كنت بصور قالتلي عشان كدا البيت كان مضلم ورحلت عني تاني يوم بقعد في الأوضة دلوقتي لوحدي وهي مش معايا ومش جمبي بس بشوفها،بشوفها وهي عندها17سنه وانا معجب بيها وبشوفها وهي عندها35 وبشوفها وهي عندها50 بشوف الكفاح اللي كافحته معايا،الظروف الي عاشتها معايا كانت شايلاني وكان بيننا إخلاص وثقة مش طبيعيه".