تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي فيديو مدته نصف دقيقة للفنان المصري ​تامر حسني​ وهو يتعرض للهجوم من قبل أشخاص، بالتزامن مع تدخل مرافقين شخصيين له للدفاع عنه وحمايته، وأفادت المعلومات أن حسني كان في احدى الحفلات العامة ولم يتعرض للضرب، بل حاول بعض المعجبين الاقتراب منه والتقاط الصور التذكارية معه، لكن الموقف تحول الى تدافع مع رجال الأمن الخاص.


وقالت المعلومات أن المعجبين حاصروا تامر بطريقة منعته من التحرك وحتى أنه كاد يسقط أرضاً لولا تدخل رجال الحماية الخاصة، لكنه رغم هذا الامر بقي على عفويته ولم يفقد أعصابه، خصوصاً أن الموقف كان بالفعل قد خرج عن السيطرة.