أحيا الفنان اللبناني ​موري حاتم​ الحفلة السنوية لمرضى السرطان الكندي Daffodil Ball حيث قدم باقة من اجمل الاغنيات بصوته الذي لطالما أحبه الجمهور العربي والكندي وتفاعل معه الحاضرون لمدة ساعة تقريباً فاجأهم فيها بتقديمه اغنية باللغة العربية للفنان شاب خالد.


وعبّر موري عن سعادته لاختياره في المشاركة في هذا الحفل بعد عامين من توقف تنظيمه بسبب ظروف وباء كورونا خصوصا انه يعد أكبر حدث لجمع التبرعات للسرطان في كندا اذ سيتم تحويل جميع التبرعات التي يتم جمعها خلال الحدث للأبحاث التي تخدم التخلص من هذا المرض.
من ناحية ثانية يستعد موري لاحياء حفلا غدا الخميس لصالح مستشفى الأطفال مونتريال Montreal children hospital وهو متحمس للغاية من أجله لاهمية القضية التي يتناولها هذا الحفل وهدفها السامي والمهم.