أحدث النجم العالمي ​جوني ديب​ الجدل في بث مبشر للمحاكمة في القضية بينه وبين زوجته السابقة ​آمبر هيرد​، وفي التفاصيل أن هذا الأسبوع أدلت هيرد بإفادتها في المحكمة، وقالت أن ديب قد فتشها ذات مرة بحثًا عن الكوكايين واعتدى عليها بزجاجة فودكا.


من ناحيته وديب طوال شهادة هيرد بأكملها لم ينظر إليها وأبقى رأسه منحنيًا. ويتظاهر أنه منشغلاً بأي شيء.
البعض فسر افتقار ديب إلى التواصل البصري، بأنه "سلوك الضحية" بينما وصفه آخرون بأنه "تكتيك" يتقمص خلاله سلوك الضحية.
يذكر أن ديب كان قد رفعدعوى قضائية ضد زوجته السابقة بسبب مقال رأي كتبته في صحيفة واشنطن بوست في عام 2018، يقول ديب أنها شهرت به في المقال.