توجهت الممثلة المصرية ​هيدي كرم​ إلى متابعيها ببث مباشر في صفحتها الرسمية بموقع للتواصل الاجتماعي لتشرح لهم مشكلة كبيرة حصلت معها وذلك بسبب طيبة قلبها الزائدة التي جعلتها تضع ثقتها في الشخص الخطأ.


ويتمحور الموضوع حول (إدارة شخص لا تعلم هويته لصفحتها على فيسبوك) ولم تعلم أيضاً بخطورة الأمر، ووثقت به ما تسبب لها بمشاكل كبيرة لم تعد تستطيع أن تواجهها بمفردها وفنّدت كل جذور الموضوع لمتابعيها لتستقي منهم الحل.
وقد بدأت المشكلة بأن اتصل فيها شخص غير معروف من قبلها وقام بتعريفها بنفسه زاعماً أنه يدير صفحة شخصية تحمل اسمها وصورتها، وطلب منها التفاعل معه عبر الصحفة، مما جعلها توافق في بداية الأمر عندما وجدت ملايين المتابعين عليها.
لكن في البداية كان ينفذ بعض التعليمات التي تطلبها منه على الصفحة ومع الوقت، رأت أن تعليقات المتابعين بدأت تتسبب لها بمشكل ما دفعها للطلب من الشخص المذكور بوقف ما حدث، فوافقها في بادئ الأمر لكنه ما لبث أن قام بحجب كل أصدقائها حتى يقل تفاعلهم مع الصحفة، الأمر الذي اكتشفته مؤخراً، بعد ورود شكاوى من محبيها على صفحتها في موقع آخر بأن ردودها عليهم سببت لهم حزناً كما أدى إلى مشاكل مع زملاء فنانين عبر صفحاتهم الرسمية فجعلهم يغضبون وبتواصلون معها لإيقاف التعليقات المسيئة بحقهم.
وختمت هيدي الفيديو بأنها تتعرض للابتزاز لتسترجع صفحتها عدا عن المشاكل الكثيرة التي تواجهها فطلبت من متابعيها أن يقدموا تقارير لإدارة الموقع كي توقف الصفحة.