رد ​محمود المهدي​ على القرار الذي صدر بحقه والذي يقظي بحظر حساباته في مواقع التواصل الإجتماعي وكتب: "قفلولي الفيس والتيك توك وبيحاول يقفلو انستجرام علشان قولت كلمة الحق واتكلمت عن الفضايح اللي بتحصل تحت علم أشرف".


وشارك صورة أخرى لبيان المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، وعلق عليه: "لما حسابي يتقفل كمان.. اقفلوا حساب اللي بيهاجم الإسلام واللي بيقدموا فن بسيء لأجيال والست الي بتنشر الرذيلة على فيس بوك".
وقد إتخذ هذا القرار بعد قيام المهدي بنشر مجموعة من المنشورات التي أساء وشهر وخدش فيها أعراض من فنانات مصر حسب البيان.