شاركت الفاشينيستا الكويتية ​الدكتورة خلود​ عدداً من الصور لها في صفحتها الرسمية بموقع للتواصل الاجتماعي من جلسة تصوير جديدة خضعت لها لمناسبة عيد الفطر متوجهة بالتهنئة لمتابعيها.


وارتدت فستاناً متوسط الطول لمّاعاً بكمّين طويلين وتميّز بأن طرف تنورته جاء مزيناً بالريش الأسود واختارت له تسريحة الشعر المفرود.
لكن ما أثار الجدل بين متابعيها هو أن ملامحها تغيّرت إذ ظهرت الفاشنيستا الكويتية بشكل مختلف، وشبهها الجمهور بالفنانة السورية نسرين طافش، وعبر البعض عن اعتقادهم بأنها خضعت للتجميل وهي معروفة بحرصها الدائم على استخدام حقن الفيلر والبوتكس والتي ساعدت على تغير واضح في ملامحها مقارنة بما كانت عليه في الماضي.
كما نشرت الدكتورة خلود صورة لها ولزوجها أمين غباشي وأولادهما فألبست بناتها الثلاث فساتيناً باللون الأحمر وابنها الأصغر الزي التقليدي الخليجي.