قال المخرج ​رؤوف عبد العزيز​، في تصريح خاص لموقع "الفن"، إنه يتحمس دائمًا لتقديم أعمال درامية من الواقع الحقيقي الذى نعايشه، مشددًا على أنه لابُد من تقديم موضوعات تمس المشاهدين شكل مباشر.


وأضاف في تصريحاته، أنه سلط الضوء من خلال مسلسل "انحراف" هذا العام على مشكلاتنا وسلوكياتنا التي بدأت في الانحراف عن الطريق السليم، موضحًا أنه لا يُقدم حلولًا لها؛ وإنما يعرضها للرأى العام لكي يتم ملاحظتها وتعديل السلوك الخاطىء الذي نواجه من أجل حياة أفضل.
مسلسل "انحراف"، مأخوذ عن أحداث حقيقية، تدور في دراما تشويقية مليئة بالغموض حول إنحراف عدد من الشخصيات عن الطبيعة البشرية يصطدمون بطبيبة نفسية التي تقدمها الممثلة ​روجينا​، و تقرر تعديل المسار بطريقتها الخاصة.
المسلسل من بطولة روجينا، ​لوسي​، سميحة أيوب، وعبد العزيز مخيون، وأحمد فؤاد سليم، ومحمد لطفي، ورانيا محمود ياسين، ومحمد كيلاني، وأحمد صفوت، وسما إبراهيم، وميدو عادل، ومحمد مهران، وتأليف مصطفى شهيب، وإخراج رؤوف عبدالعزيز.